عبدالحي الدوخي



 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 "ماضي الانسان... لايتركه ابدا... بل يلازمه حتى لحظه وفاته"

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
المدير
المدير العام
المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 220
نقاط : 575
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 02/04/2009

مُساهمةموضوع: "ماضي الانسان... لايتركه ابدا... بل يلازمه حتى لحظه وفاته"   الأحد نوفمبر 01, 2009 7:55 am

"ماضي الانسان... لايتركه ابدا... بل يلازمه حتى لحظه وفاته"


تجلس على مقعد مبتل ... في حديقه كانت يوما ما خضراء , الشارع معتم الا من ضوء بعيد , يضيء احيانا ويختفي نوره احيانا اخرى.. تحتضن في كفيها صوره لقلبها الذي تركها ورحل..


السماء تسكب المطر.... وهي تسكب الدمع..


آه ما اقسى حروف الوداع... ودعها ومضى ... وتركها حائره بصمت...
ماذا ستفعل دون صوته وصورته ؟!!



فقدت احاسيس المكان والزمان , اعادتها الذاكره الى يوم مشرق في احدى صباحات حزيران ...
على هذا المقعد وجدت قلبها... وعليه نفسه ودعها ورحل..
ترك لها نبضا ... خاليا من أي وقع وصدى...



هي فقدت كل من احبتهم.. وقد حان الاوان لتفقد قلبها بحد ذاته... ودّعها بكلمات وداع تقليديه .... ورحل... دون وعود..


احبته بصدق واحبها بصدق.. ولطالما احسته سندا وقوه لا مثيل لها..
ربما وجدت فيه الصدر الحنون ... والقلب الطيب..
وربما وجد فيها ما حلم به...



ولكن الحب وحده لايكفي...هذا ما قاله لها..


هل حدث يوما واحسست في مساء ليله بانك تختنق.. وصحوت لتجد انه ليس سوى حلم وابتعد..
ماذا ان لم يكن حلما..؟!!



ماذا ان كان هذا الشعور مجرد عوده للحقيقه..؟؟!!


هي تصرفت بجنون.. بلا وعي لاجله هو فقط..
خالفت بعضا من قوانين الطبيعه بلا وعي وشعور
وبالنهايه حصل المحتوم...رحل ومضى الى مستقبله وحياته الناجحه



قال لها بانه سيكسب الكثير هناك....سياكل في ملاعق فضيه... وسيجلس على مقاعد عاجيه..
مبررات لا تنتهي...



احبته حتى الهذيان... لكن الاقدار كانت لها الكلمه الاخيره ...
فرقتهما



ينهمر المطر...ويبرق برق في مكان ما...وهي تمسك صورته التي كادت ان تذوب وتتلاشي في ثنايا كفيها وتحتضنها الى قلبها الضائع..


هنا جمعهما الحب...وهنا فرقهما الحب مره اخرى..

عاد بعد عده اعوام...بيده حقيبه عمل...وباليد الاخرى يحتضن يد امراه اخرى ...


نسي ان يعيد لها قلبها... وبقي معه...
اما هي ..... فقد ضاع قلبها في ليله ممطره

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://doukhi.forum.st
 
"ماضي الانسان... لايتركه ابدا... بل يلازمه حتى لحظه وفاته"
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
 مواضيع مماثلة
-
» غازي القصيبي يقول "قضيت عمري تائهاً ، ها أنا أعود إذ لم يبق إلا القليل"
» "نصـــــــــوص الغوايـــــــــة ـ محمد الطوبي"
» "عقدة البدري" تهدي الحدود اللقب الثاني
» زوج ساندرا بولوك يتحدث عن ملابسات "الخيانة"
» █░ «« قصـــة حيـــاة الجنتـــل الأسمـــر " تري هنري " »» ░█

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
عبدالحي الدوخي :: منتديات ادب وشعر :: القصص القصيرة-
انتقل الى: